wdbloog

أبحث عن ما تريد فى المدونة قوالب إضافات وكل شئ يخص بلوجر سوف تجده على المدونة

  • الصفحة غير موجودة ، 404

    الصفحة أو الكلمة التى تبحث عنها غير موجوده على المدونة أو تم حذفها

    يمكنك التبليغ عن رابط لا يعمل من هذا الصفحة التبليغ عن رابط لا يعمل

    ويمكنك طلب ما تريده من هذه الصفحة الدعم الفنى

    أو يمكنك العودة للصفحة الرئيسية أو البحث عن الصفحةو من جديد

    العودة للرئيسية

    الاسهال

    الإسهال يعدّ الإسهال أحد الأعراض الّتي تصاحب عدّة أمراض، بسبب تناول عقاقير ذات مفعول قويّ، أو نتيجةً لتناول طعامٍ فاسدٍ، كما أنّ الجوّ الرّطب والبارد قد يسبّب للبعض الإصابة بالإسهال، وقد يكون التوتّر والإجهاد العصبيّ أحد أهمّ أسباب الإسهال. ما هو الإسهال الإسهال هو خروج براز رخو وسائل مصحوب غالبآ بتقلّصات بطنيّة، والإسهال من الممكن أن يصيب البالغين بمعدّل أربع مرات في السنة. يعدّ الإسهال أحد الأعراض لعدّة أمراض، ويوجد أنواع عديدة للإسهال منها ما هو ناتج عن التسمّم، ومنها ما هو ناتج عن الفيروسات. الإسهال النّاتج عن فيروس ينتقل بسهولة كبيرة من شخص لآخر بالاحتكاك المباشر أو من خلال استخدام أدوات للمريض، كما أنّ الماء والأطعمة الملوّثة بالبكتيريا أو الطفيليّات تساهم في انتشار إصابات الإسهال. أمّا الإسهال المزمن فهو يشير إلى حالة مرضيّة أكثر خطورة كالتهاب الأمعاء. أعراض الإسهال يسبق الإسهال الغثيان والتقيّؤ النّاتج عن العدوى. قد يشعر المصاب بتقلّصات وبألم في البطن، وغيرها من الأعراض الشّبيهة بأعراض الإنفلونزا؛ كارتفاع الحرارة، وألم أو تقلّص العضلات والصداع. تسبّب البكتيريا أو الطفيليّات خروج دم أو ارتفاع في درجة الحرارة. علاج الإسهال بطرق طبيعية التفّاح: يمكن استخدام التفّاح لعلاج حالات الإسهال المزمن والحاد وبالأخص عند حالات الإسهال للأطفال والرضع من خلال تقشير من (7- 9) تفاحات، وإزالة البذور منها، ثمّ القيام ببرشها، ثمّ إطعامها إلى الطّفل الّذي يعاني من الإسهال إلى حد الإشباع لمدّة يومين بتناولها ثلاث مرّات يوميّاً، وعند التحسّن يمكن التّقليل من كميّة التفّاح وعندها يمكن إضافة الشوفان المغلي. الرمّان: نقشّر الرمّان وتخليصه من الغلاف الخارجي مع الحفاظ على مكوّنه الدّاخلي ونضعه في الخلّاط، ثمّ نشربه مرّةً واحدةً يومياً. ثمار نبات الخرّوب: نغلي ملعقة من نبات الخروب مع الماء، ويشرب النّاتج في كلّ صباح؛ فهو يساعد على التخلّص من الإسهال. العسل النحل الطّبيعي: العسل فوائده عديدة للجسم، فهو أيضاً يخلّص الجسم المصاب بالإسهال وذلك بتناول ملعقة واحدة ثلاث مرّات يوميّاً. الثّوم: ينصح بتناول حبيبات الثّوم يوميّاً خاصة إذا كان سبب الإسهال بكتيريا أو فيروس. ماء الأرز: يستعمل هذا الماء بعد تصفيته من الأرز المنقوع لمدّة ساعة تقريباً، ويشرب ماء الأرز يوميّاً قدر الاستطاعة؛ فهو يساعد على تكون البراز. الجرجير والحّبة السوداء: نقوم بعصر الجرجير، ومزجه بالحبّة السوداء، وتناوله ثلاث مرّات في اليوم دون المداومة على الجرجير طويلاً. خلطة أعشاب: سحق كمية 40 غراماً من العرق سوس وسحق 40 غراماً من زهر الكبريت مع 40 غراماً من الشمر، و 60 غراماً من السنامكي، وسكّر النّبات بكميّة 200 غرامٍ، ثمّ خلطهم مع بعضهم البعض، ثمّ تناول ملعقة واحدة مساءً في كلّ يوم لتليين الأمعاء، وملعقتين صغيرتين مساء كلّ يوم لإسهال المعدة. الشاي: يعمل الشاي على الحدّ من الإسهال؛ لذا ينصح بشربه عدّة مرّات في اليوم. القرفة: وذلك بشربها بعد غليها بالماء عدّة مرّات في اليوم. نصيحة: ينصح بتناول الحساء كثيراً؛ فهو يعمل على تعويض السّوائل المفقودة من الجسم. يسبب الإسهال نقصاً في السوائل لذلك ينصح بشرب كميات كافية من السوائل، مثل: عصير الرمان، والخروب الدافئ، وعصير الجزر حتى نمنع حدوث جفاف للجسم، ومن الضروري تعويض المعادن المفقودة من نقص السوائل وأهم هذه المعادن: المغنيسيوم، والبوتاسيوم، والصوديوم. وتجنب الأطعمة التي تحتوي على الدهون وتقليل المشروبات التي تحتوي على كافيين. وفي حال استمرار الإسهال أكثر من يومين أو يخرج مع البراز دم أو ارتفاع في درجة حرارة الجسم أو وجود جفاف حاد أو ألم شديد في منطقة البطن ينصح بمراجعة الطبيب فوراً. المراجع هبة إبراهيم مهيار-2009-الموسوعة الصحيّة الشّاملة -دار يافا العلميّة للنّشر والتّوزيع ملاحظة: موضوع علاج الإسهال ليس مرجعاً صحيّاً، يرجى مراجعة طبيبك.
    يصف الإسهال حركات الأمعاء (البراز) الذي يكون فضفاضاً ومائي. وتعتبر حالةً شائعةً جداً وعادة لا تكون خطيرة.و كثير من الناس سوف يعاني من الإسهال مرة واحدة أو مرتين كل عام. و عادة ما تستغرق هذه الحالة من 2.3 أيام ويمكن علاجها دون وصفة طبية. بعض الناس واللذين يعانون من الإسهال غالباً يكون كجزء من متلازمة القولون العصبي أو الأمراض المزمنة الأخرى التي تصيب الأمعاء الغليظة. و يصنف الأطباء الإسهال باسم "التناضحي"، "الإفرازية،" أو "نضحي". يعتبر الإسهال إشارةً إلى أن شيئا ما في الأمعاء يقرب الماء من الجسم. ومن الأمثلة الأكثر شيوعا هو السوربيتول، بديل السكر الموجود في الحلوى الخالية من السكر والصمغ التي لا يمتصها الجسم ولكن يعمل على توجيه المياه إلى الأمعاء، مما يؤدي إلى الإسهال. يحدث الإسهال الإفرازي عندما يعمل الجسم على تصدير الماء إلى الأمعاء.وهناك العديد من الالتهابات، والأدوية، وغيرها من الحالات التي تتسبب بحالة الإسهال الإفرازية. ومن علامات الإسهال النضحي وجود الدم و القيح في البراز. و يحدث هذا مع وجود أمراض و التهابات في الأمعاء مثل مرض كرون أو التهاب القولون التقرحي، والعديد من الالتهابات. ما الذي يسبب الإسهال؟ السبب الأكثر شيوعاً للإسهال هو فيروس يصيب القناة الهضمية. العدوى عادة ما يستمر لمدة يومين ويسمى أحيانا "أنفلونزا الأمعاء" أو "أنفلونزا المعدة". ويمكن أيضا أن يكون سبب الإسهال عن طريق: العدوى عن طريق البكتيريا (سبب معظم أنواع التسمم الغذائي) العدوى عن طريق الكائنات الحية الأخرى تناول الأطعمة التي تخل بعمل الجهاز الهضمي الحساسية لبعض الأطعمة الأدوية العلاج الإشعاعي أمراض الأمعاء (مرض كرون والتهاب القولون التقرحي) سوء الامتصاص (حيث يكون الجسم غير قادر على امتصاص بعض العناصر الغذائية بشكل كاف من الغذاء) فرط نشاط الغدة الدرقية بعض أنواع السرطان تعاطي الملينات تعاطي الكحول جراحة في الجهاز الهضمي السكري وقد يتبع الإسهال الإمساك، وخاصة بالنسبة للأشخاص الذين لديهم متلازمة القولون العصبي. ما هي أعراض الإسهال؟ أعراض الإسهال يمكن تقسيمه إلى أعراض غير معقدة (أو غير خطير) وأعراض الإسهال المعقد قد تكون علامة على مرض أكثر خطورة. أعراض الإسهال غير المعقد وتشمل: الانتفاخ في البطن أو تقلصات البراز رقيقة أو فضفاضة البراز المائي الشعور بالحاجة الملحة وذلك مع شعور بوجود حركة في الأمعاء الغثيان والقيء بالإضافة إلى الأعراض المذكورة أعلاه، أعراض الإسهال معقدة تشمل: الدم والمخاط، أو الغذاء غير لمهضوم في البراز فقدان الوزن وجود حمى اتصل بطبيبك إذا كنت تعاني من الإسهال أو الإسهال الدموي لفترات طويلة ، أو الحمى التي تدوم أكثر من 24 ساعة كما يجب الاتصال الفوري بالطبيب إذا كان القيء يمنعك من شرب السوائل مما يمنعك من تعويض السوائل المفقودة.
    الإسهال الإسهال هو عبارة عن خروج براز رخو يصاحبه تقلصات في البطن فيما يعرف بالمغص، وتختلف شدته باختلاف السبب الذي أدّى إلى الإسهال، وهو ليس بالمرض الخطير ويمكن التغلب عليه دون الحاجة لزيارة الطبيب، فالجو البارد من الممكن أن يسبب الإسهال، وهو منتشر عند الأطفال أكثر من الكبار ويمكن علاجه باستخدام أدوية الإسهال بدون اللجوء إلى الطبيب وذلك منعاً لحدوث الجفاف خاصة عند الأطفال لذلك يجب معالجته فور حدوثه لان أجسامهم الصغيرة لا تحتمل فقدان كميات كبيرة من السوائل. أسباب الاسهال لهذا المرض عدة أسباب منها بكتيرية ومنها فيروسية والإسهال الذي يكون سببه الفيروسات يكون معدياً ومن أكثر أسباب الإسهال شيوعاً ما يلي: تناول أطعمة ملوّثة ممّا يؤدّي إلى التسمم الغذائي. الإصابة ببعض أنواع البكتيريا أو الطفيليات. تناول كمية كبيرة من الطعام في الوجبة الواحدة ممّا يجعل الجهاز الهضمي غير قادر على تحمل هذه الكمية. التهابات الأمعاء والتهاب القولون. بعض العقاقير الطبية لها أعراض جانبية تسبب الإسهال. أعراض الإسهال الغثيان والقيء. تشنجات البطن أو المغص. الدوخة. تغيّر لون البراز. فقدان نسبة كبيرة من الوزن أيضاً هذه الحالة لا يجب السكوت عليها ويجب استشارة الطبيب. البراز السائل المصحوب بالدم أحياناً وفي هذه الحالة يجب زيارة الطبيب خاصة إذا ترافقت هذه الأعراض مع ارتفاع في الحرارة وإذا استمر الإسهال لأكثر من أسبوع، لأنه اذا استمر الاسهال لفترة طويلة سيسبب للجسم الجفاف لأن الإخراج في الإسهال يحمل معه نسب مضاعفة للأملاح التي تخرج في حالات البراز العادية. طرق علاج الاسهال إن حالات الإسهال الخفيفة من الممكن علاجها منزلياً، باستخدام ما يلي: ماء الأرز وهو يستخدم للأطفال الرضع يسلق الأرز ويسقى الطفل المصاب بالإسهال بعضاً منه لوقف الإسهال. العسل الذي ساهم في علاج الكثير من الأمراض بإمكانه أيضاً علاج الإسهال. اللبن الرائب والذي يقوم بتهدئة الجهاز الهضمي والقضاء على البكتيريا. تناول الخبز المحمص مع الملح أو البسكويت المالح يساعد في التخلص من الإسهال. الأعشاب وممكن عمل خليط من الأعشاب لعلاج المغص وبالتالي التخلص من الإسهال. على الشخص المصاب بالإسهال تناول كمية كبيرة من الماء منعاً لحصول الجفاف. مشروب الحلبة الذي يحتوي على مضادات للجراثيم يعمل على إيقاف الإسهال. الرمان من الفواكه الذي تعمل بذوره على إيقاف الإسهال بشكل فعال. شرب الشاي. تناول التفاح خاصة عند الأطفال يوقف الإسهال. الليمون عن طريق عصره ومن ثم شربه والعصائر الطبيعية بشكل عام مفيدة في حالة الإصابة بالإسهال.
    تبر الاسهال من المشكلات المرضية التي تواجه الكثيرون وتتسبب في شعورهم بالتعب والإجهاد العصبي المستمر الذي لا يزول إلا مع العلاج الفعال، وسوف نتعرف في هذا المقال على الاسهال واسباب  الإصابة به وطرق علاجه في المنزل بسهولة، أنه مرض من الأمراض البسيطة الشائعة في جميع أنحاء العالم، وهو سهل العلاج ولا يشكل خطورة كبيرة على الصحة، إلا أنه لا يجب أن يتم إهمال علاجه لتجنب الإصابة بالجفاف أو المضاعفات الخطيرة، وعادة ما يحدث الإسهال نتيجة لتناول الأطعمة الفاسدة أو شرب الماء الغير نظيف أو الإصابة بالاكتئاب والأمراض النفسية وكذلك الإصابة بأي مرض من أمراض الجهاز الهضمي.
    كما يصاب بعض الأشخاص بالاسهال نتيجة لتناول العقاقير والأدوية ذات المفعول القوي، أو نتيجة للتعرض للجو البارد والرطوبة الزائدة أو الشعور بالقلق والتوتر الشديد بسبب أمر ما، وأيًا كانت الأسباب سوف نقدم لكم اليوم أهم طرق علاج الاسهال الشديد والحاد كما سوف نتعرف على أعراضه ومضاعفاته.

    ما هو الإسهال ؟

    هو خروج براز رخو وسائل غالبًا ما يكون مصحوبًا بتقلصات بطنية، و يصيب الإسهال البالغين بمعدل أربعة مرات في السنة، كما تتواجد أنواع عديدة للاسهال منها ما هو ناتج عن التسمم ومنها ما ينتج عن البكتيريا والفيروسات .

    أعراض الإسهال

    • في كثير من الأحيان قد يسبق الاسهال الغثيان والتقيؤ وذلك عند التعرض للعدوى المرضية.
    • يشعر المصاب بالاسهال بتقلصات وآلام في البطن والكثير من الأعراض الأخرى التي تشبه أعراض فيروس الأنفلونزا، ومن أهم هذه الأعراض هي ارتفاع درجات الحرارة وألم العضلات والصداع المستمر.
    • وقد تتسبب البكتيريا أو الطفيليات في خروج دم أو ارتفاع في درجة الحرارة بشكل غير معهود.
    • ومن الممكن أن ينتقل الفيروس الناتج عن الاسهال بكل سهولة من شخص لآخر عن طريق الاحتكاك المباشر، كما أن المياه والأطعمة الملوثة بالبكتيريا أو الطفيليات تساعد علىانتشار الفيروسات ونقل عدوى الإصابة بالاسهال والأمراض المختلفة.
    • وعادة ما يشير الاسهال المزمن إلى حالة مرضية خطيرة مثل التهاب الأمعاءوأمراض الجهاز الهضمي بجميع أنواعها.

    مضاعفات الإسهال

    يسبب الإسهال فقدان كميات كبيرة من السوائل الموجودة في الجسم وكذلك يتسبب في فقدان المركبات والعناصر الغذائية الهامة والضرورية لجسم الإنسان، ومن الممكن أن يتعرض الإنسان للجفاف والمضاعفات الخطيرة إذا كان مصاب بالبراز المائي والرخو لعدة أيام دون حرصه على شرب كمية كافية من الماء التي تحمي من الإصابة بالجفاف والمضاعفات وذلك يشكل خطرًا كبيرًا على حياة الفرد إذا لم يتم العلاج بشكل سريع وفعال.
    ومن الضروري أن يقوم المصاب باستشارة الطبيب المعالج بشأن أفضل طرق علاج الإسهال المتواصل وخاصة الاسهال المصحوب بإحدى العلامات والأعراض التالية:
    • نزول الدم عند التبرز أو التبول.
    • نزول بول داكن اللون وذو شكل غريب.
    • حدوث جفاف للجلد والبشرة بشكل عام.
    • سرعة دقات القلب.
    • الشعور بالصداع المستمر.
    • حدوث تشوش وبلبلة.
    • الشعور بالتعب والضيق دون وجود سبب واضح لذلك.
    وقد يصيب الاسهال الأطفال أيضًا ويتسبب في  حدوث الجفاف المصحوب بواحدة أو أكثر من الأعراض التالية:
    • عينان أو وجنتان غائرتان.
    • هبوط في كمية الحفاضات المبللة، وعدم قدرة الطفل على التبول بشكل سليم.
    • جفاف في الفم أو اللسان.
    • الشعورباللامبالاة والتعب والإرهاق.
    • تقل نسبة الدموع بشكل كبير مما يدل على حدوث جفاف شديد.
    • يبقىالجلد متجعد بعد قرصه، بدلا من أن يعود إلى طبيعته الملساء.

    طرق علاج الإسهال في المنزل

    • ابتعد عن الأطعمة التي تلين المعدة والتي تزيد الإسهال مثل الكوسا المسلوقة مع تجنب شرب القهوة بشكل مستمر نظرًا لكونها تعمل على مضاعفة نسبة الاسهال.
    • يفضل تناول البطاطا المسلوقة، حيث أنها تساعد على إيقاف الاسهال وتخفيفه بشكل كبير.
    • ينصح بتناول اللبن والزبادي فهما يساعدان على راحة المعدة والتخفيف من شدة الاسهال.
    • يوقف النشا الاسهال الشديد، ويتم تحضيره عن طريق إذابته في الماء وتناوله بشكل مباشر مما يساعد على علاج الاسهال بشكل سريع.
    • يعتبر الأرز من أهم المأكولات التي ينصح الأطباء بتناولها لتخفف الاسهال وحتى لا يتسبب الاسهال في حدوث أي مضاعفات خطيرة مثل تهيج المعدة والأمعاء.
    • وقد عرف ماء الأرز أيضًا بقدرته الهائلة على إيقاف الاسهال بشكل سريع عن طريق شرب ماء الأرز بعد طهيه.
    • وينصح الأطباء أيضًا بشرب مغلي قشور الرمان بعد إضافة الشبة المطحونة إليه من أجل علا الاسهال بشكل فعال.
    • ابتعد عن تناول الحلويات حيث أنها سوف تزيد حالتك سوءًا وتتسبب في مضاعفة الاسهال بشكل ملحوظ.
    • يمكنك استشارة الطبيب بشأن الأدوية والعقاقير الهامة التي تصلح لعلاج الإسهال.
    من الضروري أن يحرص كل مريض بالاسهال على شرب الماء والعصائر الطازجة باستمرار لتجنب الإصابة بالجفاف والمضاعفات الخطيرة، ولكن إذا لاحظت عدم قدرتك على التبول لمدة كبيرة أو إذا شعرت بالإرهاق والتعب المستمر أو لاحظت تغير لون البراز إلى اللون الأسود لابد من زيارة الطبيب المعالج فورًا لسرعة تلقي العلاج وتجنب التعرض للمخاطر الصحية الكبيرة  والتأكد من عدم إصابتك بأي أمراض أخرى.
    إذا زاد الاسهال عن خمس مرات في اليوم ننصحك بسرعة زيارة الطبيب والقيام بعمل الفحوصات اللازمة للتأكد  من عدم إصابتك بالفيروسات والأمراض المختلفة والبدء في العلاج من البداية وتجنب حدوث مضاعفات خطيرة.

    علاج الاسهال والتخفيف من حدته

    قد يعاني شخص ما من إسهال خفيف ومعتدل، وفي هذه الحالة يمكنه الإنتظار حتى يشفى من تلقاء نفسه دون محاولة علاج الاسهال بوسائل غير مضمونة وعقاقير طبية مجهولة المصدر، ولا يعني ذلك أنه لا تتوافر الأدوية الجيدة لعلاج الاسهال فهناك عدد كبير من الأدوية المعروفة والمتخصصة  في علاج الاسهال مثل بيبتو بيسمول وايموديوم وكاوبيكتات، والتي يمكنك الحصول عليها وتناولها على شكل سائل أو على هيئة أقراص، ومن الأفضل قراءة التعليمات المرفقة مع علبة الدواء وإتباعها بحذر.
    وينصح الأطباء دائمًا مرضى الاسهال بشرب ستة أكواب كبيرة من السوائل يوميًا على اقل، كما ينصح بشرب العصائر الطازجة التي لا تحتوي على  قطع الفاكهة مع تجنب تناول المشروبات الغازية  وحساء الدجاج الممتلئ بالدهون وغيرها من الأطعمة المختلفة التي تزيد من حدة الاسهال.
    كما يجب التعود على شرب المياه والعصائر بين الوجبات بدلاً من القيام بذلك  أثناء تناول الطعام، بالإضافة إلى ضرورة شرب كميات قليلة من السوائل بشكل يومي ثابت للمساعدة على علاج الاسهال بشكل آمن وسريع.

    علاج الاسهال بالأعشاب

    الرمان

    يعتبر الرمان من أهم المواد العشبية التي تساعد على العلاج الفعال ويتم تحضيره عن طريق تقشير الرمان والتخلص من الغلاف الخارجي له مع الحفاظ على مكوناته الداخلية ومن ثم نقوم بعصر هذه المكونات في الخلاط ثم نتناول عصيره مرة واحدة يوميًا.

    ثمار نبات الخروب

    يمكننا استخدام ثمار هذا النبات عن طريق غلي ملعقة من نبات الخروب في الماء، وشرب الناتج كل يوم في الصباح الباكر، حيث أنه يساعد على التخلص من الإسهال بشكل سريع وفعال.

    عسل النحل الطبيعي

    للعسل الكثير من الفوائد المتعددة، فهو يخلص الجسم من الاسهال، ويطهر المعدة ويشفي من  اضطرابات الجهاز الهضمي عن طريق تناول ملعقة من العسل ثلاثة مرات يوميا.

    الثوم

    للثوم الكثير من الفوائد السحرية التي من أهمها المساعدة على علاج الإسهال ومحاربة الفيروسات والأمراض والبكتيريا الموجودة في المعدة لذلك ينصح بتناول الثوم ولو مرة واحدة يوميًا.

    الشاي

    يعمل الشاي على الحد من الاسهال، لذلك ينصح بشربه عدة مرات على مدار اليوم فهو ذو تأثير جيد على الجسم ويساعد على علاج الاسهال بشكل أكثر فعالية.

    شرب القرفة

    لعلاج الاسهال ينصح بشرب القرفة أكثر من مرة على مدار اليوم لما لها من خصائص هامة تساعد على تخفيف آلام المعدة وعلاج الاسهال.
    من أفضل الطرق المستخدمة في علاج الاسهال عند الأطفال هي استخدام التفاح في علاج حالات الإسهال المزمن والحاد، وذلك عن طريق تقشير من 7 حتى 9 تفاحات مع الحرص على إزالة البذور منها وبشرها، ثم يتم إطعامها للطفل الذي يعاني من الإسهال لمدة يومين، كما ينصح بتناولها ثلاثة مرات يوميا، وعند التحسن يتم تقليل كمية التفاح أو اعطاء الطفل الشوفان المغلي.                        سهال هو ان الشخص يعاني من البراز المائي 3 مرات او اكثر في اليوم الواحد ، أو ما هو أكثر من المعتاد لذلك الشخص. قد يترافق مع الحمى أو آلام في المعدة. عادة المريض سوف يشعر بالضعف وقد يواجه فقدان الشهية ، قد يصاحبة القيء ، وآلام وتقلصات في المعدة أو في منطقة البطن وفي الحالات المزمنة الشديدة يحدث فقدان للوزن .
    الاسهال
    الاسباب :
    الاسهال يحدث عادة نتيجه العدوى وانتقال الكائنات المعديه مثل :
    – فيروس مثل فيروس الروتا، والمرض القيء الشتوي (أو نوروالك فيروس نوروفيروس) المعوى ، أو فيروس التهاب الكبد.
    – جرثومه ، مثل كولاي، السالمونيلا والشيجلا، (كلوستريديوم)، أو الكوليرا
    – كائنات طفيلية  مثل تلك التي تسبب الجيارديات والأميبية.
    طول مدة الإسهال تعتمد غالبا على ما تسبب بها مثلا الإسهال من نوروفيروس يستمر يومين , وفيروس الروتا يستمر مدة ما بين ثلاثة إلى ثمانية أيام ، والتهابات السالمونيلا قد تستمر يومين إلى سبعة أيام و الجيارديات يمكن ان تستمرعدة أسابيع.
    الحالات الطبية الأخرى :
    وهناك عدد من الحالات الطبية غير المعدية قد تسبب الإسهال أيضا. وتشمل هذه:
    • عدم القدرة على هضم بعض الأطعمة، بما في ذلك اللاكتوز (صعوبة هضم نوع من السكر الموجود في منتجات الألبان). الداء الزلاقي (عدم تحمل الغلوتين في القمح وبعض الحبوب الأخرى)؛ ومشاكل البنكرياس، مثل تلك الناجمة عن التليف الكيسي، والتي تتداخل مع إنتاج المواد الهاضمة الهامة .
    • عملية جراحية لإزالة جزء من الأمعاء , قد لا تتمكن الامعاء من استيعاب جميع المواد التي تأكل , وهذا يشار إليها باسم متلازمة الأمعاء القصيرة .
    • آثار بعد الجراحة لإزالة المرارة. زيادة الصفراء في القولون قد يؤدي في البراز المائي .
    • أمراض معينة من نظام الغدد الصماء (الهرمونات)، بما في ذلك مرض الغدة الدرقية، ومرض السكري، وأمراض الغدة الكظرية، ومتلازمة زولينجر إليسون .
    •بعض الأورام النادرة (بما في ذلك سرطان القولون ) التي تنتج المواد المسببة للإسهال.
    •التهاب في الأمعاء، والتي يمكن أن تؤدي إلى الإسهال المزمن. إذا كان لديك مرض التهاب الأمعاء (مثل التهاب القولون التقرحي أو مرض كرون)، سيكون لديك نوبات من الإسهال .
    •الحقائب من جدار الأمعاء في مرض الرتج يمكن أن تؤدي إلى الإسهال، لا سيما إذا كانت المصابة وتصبح ملتهبة (انسدادات)
    •متلازمة القولون العصبي، والتي قد تسبب نوبات متبادلة من الإسهال والإمساك.
    • سرطان الأمعاء تنتج تغييرا في الأمعاء العادة التي يمكن أن تشمل الإسهال أو تناوب الإسهال والإمساك.
    • العديد من الأدوية يمكن أن تسبب الإسهال. بعض من الأكثر شيوعا تشمل مضادات الحموضة التي تحتوي على المغنيسيوم، الملينات، الديجيتال، مدرات البول، وعدد من المضادات الحيوية، وأدوية العلاج الكيميائي، وادوية خفض الكوليسترول، والليثيوم، الثيوفيلين، هرمون الغدة الدرقية والكولشيسين .
    • العلاج الإشعاعي لسرطان البروستاتا أو سرطان في البطن يمكن ان يسبب تلفا في الأمعاء ويسبب الإسهال.
    السموم مثل المبيدات الحشرية، والفطر السام، والزرنيخ يمكن أن يسبب الإسهال .
    الإفراط في استخدام الكافيين أو الكحول يمكن أن تسهم في الإسهال.
    أعراض الإسهال :

    زيادة تواتر حركات الأمعاء
    فضفاضة ، والبراز المائي
    ملحة (الحاجة إلى الذهاب فورا)
    سلس البول (تسرب البراز)
    النفخ، والرياح
    ألم المستقيم
    ألم أسفل البطن أو تقلصات
    الغثيان، والتقيؤ
    حمى
    البقع الدموية أو المخاط في البراز
    فقدان الشهية، وفقدان الوزن
    طلب المشورة الطبية  :
    طلب المشورة الطبية إذا كنت تعاني من الإسهال لأكثر من ثلاثة أو أربعة أيام، أو إذا كنت تعاني من الإسهال مع أي من الإجراءات التالية:
    دم في البراز الخاص بك
    البراز الأسود الغامق يشبه القطران (ولكن أخبر طبيبك إذا كنت قد أخذت أكثر من وصفة طبية، والتي أيضا يمكن أن تجعل البراز يبدو أغمق من المعتاد )
    وجود المخاط مع البراز .
    ألم في البطن .
    ألم المستقيم .
    وجود الحمى
    الجفاف
    السفر الى الخارج
    استهلاك المأكولات البحرية
    الإعتقاد بأن لديك تسمم غذائي
    أفراد الأسرة الذين لديهم مرض مماثل
    الزملاء أو الأصدقاء المقربين الذين لديهم أعراض مشابهة بعد تناول الطعام في نفس المكان .
    كيف تعرف انك تعاني من الاسهال :
    أهم أداة للطبيب لتشخيص سبب الإسهال هي المعلومات التي تقدمها. سوف تحتاج إلى إبلاغ الطبيب عن السفر مؤخرا وعما إذا كان أشخاص آخرين في عائلتك مصابين بنفس الأعراض. توفير التفاصيل حول البراز قد يكون محرجا لك، لكنها مهمة جدا، مثل وجود دم أو مخاط وهل هو مائي و إذا كنت تواجه أيضا الإلحاح الشديد، وآلام في البطن، أو ألم في المستقيم؛ وسواء كان يحدث في كثير من الأحيان بعد تناول بعض الأطعمة .
    طبيبك قد يطلب فحص عينة من البراز، ويمكن إرسالها إلى المختبر للفحص. إذا كان طبيبك يشتبه في عدم تحمل طعام معين ، يمكن للطبيب أن يطلب منك تجنب نوع معين من الطعام لبعض الوقت لمعرفة ما اذا كان هذا يساعد على وقف الإسهال لديك. إذا كان طبيبك يحتاج الى مزيد من المعلومات لإجراء التشخيص، قد تحتاج إلى الخضوع المنظار السيني ، وهو فحص المستقيم والجزء السفلي من القولون مع أنبوب يشبه أداة مضاءة، أو منظار القولون، وهو فحص القولون بأكمله مع انبوب مماثل .

    علاج الإسهال :

    الجانب الأكثر أهمية لعلاج الإسهال يعتمد على  تجنب الجفاف واستبدال السوائل المفقودة. لأن الماء العادي لا يحتوي على السكر والصوديوم والبوتاسيوم  التي فقدت أيضا في الإسهال، من المهم أن تستهلك الكثير من السوائل التي تحتوي على هذه المواد. أمثلة من المشروبات المناسبة تشمل المياه، أو حساء الدجاج أو حساء اللحم البقري. عصير الفواكه أو المشروبات الغازية يمكن أن تجعل الإسهال أكثر خصوصا لدى الأطفال .
    نصائح اثناء علاج الإسهال :

    إذا كنت الإسهال مصحوب بالتقيؤ يجب محاولة أخذ كميات صغيرة من السوائل كل 15 دقيقة. و الاستمرار في شرب السوائل، والنظام الغذائي يكون اطعمه لينة. قد يطلب منك تجنب الدهون والحلويات والقهوة ومنتجات الألبان حتى تقضي تماما على الإسهال .
    استخدام الادويه المضادة للاسهال : الأدوية الفعالة مثل سيبروفلوكساسين، الذي يعمل عن طريق إبطاء حركة العضلات في القناة الهضمية، وتتوفر على وصفة طبية للبالغين والأطفال فوق 12. هذا الدواء لا ينبغي أن يستخدم إذا كانت  الرضاعة طبيعية.
    طلب المشورة الطبية قبل استخدام الأدوية المضادة للإسهال إذا كان هناك دم في البراز، ارتفاع في درجة الحرارة أو أعراض أخرى، وفي حالة الإسهال الشديد أو المستمر في الأطفال تحت سن 12.
    في الإسهال الحاد بسبب البكتيريا المعدية، فإن طبيبك قد ينصح بتناول المضادات الحيوية للمساعدة في حل الأعراض. ومع ذلك، فإن المضادات الحيوية لا تعالج المصابين بالإسهال الفيروسي ، وهو النوع الاكثر شيوعا من الإسهال المعدية .

    شارك الموضوع ليستفيد الجميع


    0 تعليقات على " الاسهال "

    ثبحت عن مقال ؟

    أرشيف المدونة الإلكترونية

    تغريداتي

    عداد التواصل الإجتماعي

    نموذج الاتصال

    الاسم:

    بريد إلكتروني:

    رسالة :

    عن الموقع

    كوميديا

    المتابعون

    اخبار

    المزيد

    المواضيع المختارة

    حصريات

    المزيد

    حلقات

    المزيد
    جميع الحقوق المحفوظة ل Doucumnt تصميم قالب عالم مدون و حسين سليم