wdbloog

أبحث عن ما تريد فى المدونة قوالب إضافات وكل شئ يخص بلوجر سوف تجده على المدونة

  • الصفحة غير موجودة ، 404

    الصفحة أو الكلمة التى تبحث عنها غير موجوده على المدونة أو تم حذفها

    يمكنك التبليغ عن رابط لا يعمل من هذا الصفحة التبليغ عن رابط لا يعمل

    ويمكنك طلب ما تريده من هذه الصفحة الدعم الفنى

    أو يمكنك العودة للصفحة الرئيسية أو البحث عن الصفحةو من جديد

    العودة للرئيسية

    الكرب

    في غمار الحياة الذي وجدنا أنفسنا به، نُصادف ألوانا عديدة من الأحداث والمواقف، نجرّب الفرح ونتجرّع الترح، ولا يخلو رصيد أي منا فيها من المصائب والكروب، فما هو المعنى الحقيقي لكلمة كرب ؟ ولماذا تأخذنا هذه الكلمة إلى بقايا أوقات مريرة مررنا بها ؟ ترتبطُ هذه الكلمة بكلمات من مثل : حزن، مصيبة. وهي من المفردات التي تملك وقعاً سلبياً في أذن سامعها، ويأتي تعبير كلمة "الحزن " بوقع سلبي معنويٍ بحت، أما تعبير كلمة "المصيبة" فيأتي بوقع سلبي مادي بحت، أما الكربُ فبينهما، إذ يدلّ على أثر سلبي مادي ومعنوي في آن واحد، كمثلِ رجل مهموم لأنه يعاني الكثير من الديون وكساد عمله، الجانب المادي هنا هو الديون وكساد عمله أم الجانب المعنوي هو الهم الذي لحق به، فنقول: هذا الرجل مكروب أو أصابه كرب. وقيل في معنى الكرب أنّه الحبل الذي يُشدُّ من جهتين، تخيّل مقدار الضغط الذي يتعرض له هذا الحبل، لعلّه الشعور المؤلم ذاته الذي يُداهمك حين يصيبك كرب ما فتشعر بأنّك تتمزق بشدة دون أن تتمزق، فيا لبلاغة اللغة العربية ودقة تعبيرها. وكي نتمكّن من الإحاطة بمعنى الكرب لا بد لنا من المرور بإيجاز على أنواعه وعلاجها، فهي نوعان؛ الكروب التي تُعنى بأمر العلاقات الإجتماعية، كمشاكل العائلة والأقارب والجيران، والكروب التي تُعني بالجانب الإقتصادي، وتشمل العمل والديون وأسعار الأسهم وما إلى ذلك، ومن سبل علاج النوع الأول تطبيق قوله تعالى : "ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ"، وعلاجه بشكل عام العمل الدؤوب والصبر والتحلّي بالحكمة، فمن كُبرى الشركات ما أعلنت افلاسها ثم قامت من جديد بقوة أكبر من ذي قبل. وتأتي أهمية محاربة الكرب من البداية أنّه أن إستمرت الأيام بصفعنا وتراكمت الأحزان والكروب فوق رؤوسنا نصبح عرضة للكآبة، والتي أصبحت ظاهرة متفشية في الفترة الأخيرة، خاصة عند المراهقين، والتي تجعل الجسم ضعيفاً بعكس السعادة والتي تقوي مناعة الجسم، كما أنّ الإنسان السعيد أكثر نجاحاً من الإنسان التعيس، وكما قالها خبير التنيمة البشرية د.ابراهيم الفقي السعادة تجلب النجاح وليس النجاح من يجلب السعادة، لذا ما بين الحين والآخر لنرفه عن أنفسنا، لنأخذها برحلة إلى مكان تحبّه، الحياةُ أقصر من أن نقضيها مغيبين عن الحقيقة، إننا لا نملك الوقت للحقد والضغينة والانتقام، لكن في غمار الحياة ننسى أحيانا من نحن وننسى ماذا كنا نريد، لنذكّر أنفسنا إذا نسينا بأننا نستحق السعادة ما دمنا على حق. ومن منّا لا يعيش في كرب ما بين الحينِ والآخر، لنتعلّم إذن كيف نتعامل معه، ونتقبّله، وندرك أنّه أتى ليذهب ولم يأتي ليبقى، لنصنع من كروبنا سعادة ولنخرج منها أقوى مما كنا عليه. قال عز وجل :"اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ"، صدق الله العظيم.
    يتعرّض الإنسان في حياته لكثيرٍ من الضّغوطات النفسيّة التي تزداد حدّةً وشدّةً مع التقدّم بالزّمن، وتأتي هذه الضغوطات نتيجة الأمراض التي تفتك بالإنسان وتهدّد حياته، وتجعله أسيراً للخوف والقلق، بالإضافة إلى الحروب الطّاحنة الّتي تبيد آلاف البشر بفتراتٍ زمنيّةٍ قصيرة، وبسبب زيادة حوادث وسائل النّقل بشكلٍ مريع. وبالإضافة إلى الضّغوطات النفسيّة، يتعرّض الإنسان لضغوطاتٍ اجتماعيّة تتزايد نتيجة الأزمات السكانيّة والبشريّة، وتغيّر نمط العلاقات والمسؤوليّات الملقاة على عاتقه، ويتعرّض أيضاً إلى ضغوطاتٍ اقتصاديّة وماليّة أثّرت عليه بصورة سلبيّة، وهدّدت طاقاته وقدراته الكامنة. ولهذا يجب على الإنسان محاولة علاج جميع الضغوطات التي تواجهه ليستطيع التوازن في هذا المجتمع والتّفاعل معه. علاج الضّغوطات يجب على الإنسان أن يبحث بشكلٍ مستمر عن علاجٍ للضغوطات التي تواجهه، ويعتبر اللجوء الى الله من أهمّ الوسائل الّتي تريح القلب، وتصفّي الذّهن، وتعطي الإنسان الطاقة اللازمة للتحدّي ومقاومة الضغوط النفسية والاجتماعيّة.(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَعِينُواْ بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ إِنَّ اللّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ)، وتعتبر الاستعانة بالله بالصّبر والصّلاة والدعاء والرّجاء المستمرّين من أنجح الوسائل لتحقيق النّجاح والثّبات، ومواجهة التحدّيات. (الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ ). الأدعية الّتي تزيل الكرب والهموم نذكر لكم أعزّائي القرّاء بعض الأدعية الّتي يمكنكم أن تستعينوا بها عند الكرب والهم ومواجهة الازمات: قال أبو سعيد الخدريّ رضي الله عنه: دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المسجد ذات يوم فإذا هو برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة فقال:" يا أبا أمامة مالي أراك جالسًا في المسجد في غير صلاة ؟" قال: هموم لزمتني وديون يا رسول الله. قال:" أفلا أعلّمك كلامًا إذا قلته أذهب الله همّك وقضى عنك دينك؟ " قال: بلى يا رسول الله. قال: " قل إذا أصبحت وإذا أمسيت: اللهم إني أعوذ بك من الهمّ والحزن والعجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال). وكان من دعاء موسى عليه السلام لله تعالى أن يشرح صدره وييسر أمره، ليذهب ما به من همّ وغم، قال الله تعالى على لسانه عليه السلام: (قَالَ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي. وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي) ومن جميل القول أيضاً: يا حيّ يا قيّوم ... برحمتك أستغيث، أصلح لي شأني كلّه، ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين. لا إله إلا الله الحليم الكريم لا إله إلا الله العليّ العظيم لا إله إلّا الله ربّ السماوات السبع وربّ العرش العظيم. دعاء ذي النّون في التخلص من بطن الحوت حين قال: لا إله إلّا أنت سبحانك إنّي كنت من الظّالمين. دعاء زين العابدين الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما: (الهي كيف أدعوك وأنا أنا، وكيف أقطع رجائي منك وأنت أنت إلهي إن لم أسألك فتعطني فمن ذا الّذي أسأله فيعطني؛ وإن لم أدعك فتستجيب لي فمن ذا الذي أدعوه فيستجيب لي؛ وإن لم أتضرّع إليك فترحمني فمن ذا الّذي أتضرّع إليه فيرحمني. إلهِ وكما فلقت البحر لموسى فنجّيته من الغرق؛ فصلّ وسلم يا ربّ على محمّد وآل محمّد، ونجّني ممّا أنا فيه من كرب بفرج عاجل وغير آجل وبرحمتك يا أرحم الراحمين. هبني اللهمّ الصبر والقدرة لأرضى بما ليس منه بد، وهبني الشّجاعة والقوّة لأغيّر ما تقوى على تغييره يدي، وهبني اللهمّ السّداد والحكمة لأميّز بين هذا وذاك. آداب الدّعاء المستجاب الوضوء قبل الدعاء. نرفع يدنا ونذكر الله ونثني عليه في بداية الدعاء. نصلّي ونسلّم على النبيّ صلّى الله عليه وسلم . الاستغفار والإقرار بالذّنوب كلّها ما علمنا منها وما لم نعلم، والاستغفار منها كلّها. نذكر الحاجة الّتي نريدها من الدّعاء.

    عند الكرب

    • وفي حديث آخر لرسول الله-عليه الصلاة والسلام- رواه ابن عباس الذي سمع الرسول عند الكرب يقول: “لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلى العظيم، لا إله إلا الله رب السماوات السبع، ورب العرش العظيم”
    • وقوله رسول الله صلوات الله عليه: “اللهم رحمتك أرجو، فلا تكلني إلى نفسي طرفةَ عين، وأصلح لي شأني كله، لا إله إلا أنت يا الله، الله ربي لا أُشرِك به شيئًا”.
    • وأشار الرسول إلى دعوة ذا النون في حديث له قائلًا: لا إله إلا أنت سبحانك، إني كنت من الظالمين” قال: “لم يدع بها رجل مسلم في شيء قط، إلا استجاب الله له”.

    من أصابه الحزن

    • وأخبرنا أنس أن الرسول إذا أصابه الحزن قال: “يا حي يا قيوم، برحمتك أستغيث”.
    • وعن ابن مسعود أخبرنا عن حديثه – صلى الله عليه وسلم – لدفع الحزن قال الرسول: “ما قال عبد إذا أصابه هم وحزن – اللهم إني عبدك، ابن عبدك، ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضٍ فيّ حكمك، عدلٌ فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحد من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن العظيم ربيع قلبي ونور صدري، وذهاب همي وحزني- إلا أذهب الله همه، وأبدله مكان حزنِه فرحًا”.

    سداد الدين وزوال الهم

    سداد الدين وزوال الهم
    • قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: “ألا أُعلمكَ كلمات لو كان عليك مثل جبل صير دينًا، أداه الله عنك، فقال:” اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلٍك عمن سواك”.
    • وأخبرنا أنس أن الرسول قال لـ معاذ دعاء يزيل الهموم وهو: “اللهم مالك المُلك، تؤتي الملك من تشاء، وتنزع المُلك ممن تشاء، وتُعز من تشاء، وتُذل من تشاء، بيدك الخير إنك على كل شيء قدير، رحمان الدنيا والآخرة ورحيمهما، تُعطيهما من تشاء، وتمنع مِنهما من تشاء، ارحمني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ من سِواك”.

    دعاء لتفريج الهموم بصوت ملائكي يمس القلوب للشيخ إدريس أبكر


    أدعية فك الكرب من الآيات القرآنية (دعاء الأنبياء والرُسل)

    أدعية فك الكرب من الآيات القرآنية (دعاء الأنبياء والرُسل)
    يلجأ الأنبياء والرُسل دومًا إلى خالقهم، فهم من علمونا وأثرونا بالعلم كله، وهم أيضًا من عانوا وشقوا حتى يصل لنا الدين والدعوة، وحتى نعرف أن لنا إله واحد وهو خالقنا.
    وأُسوة بهم في كل شيء، سوف نسرد لكم أبرز أدعية فك الكروب التي وردت في القرآن الكريم على لسان بعض الأنبياء والرُسل، والتي تتبعها استجابة من الله –عز وجل- ليؤكد لهم أنه ينظر إليهم ولحالهم ولا يخفى عليه شيئًا قط.
    • {وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} [الأنبياء:83].
    • {فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ} [الأنبياء:87].
    • {رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ} [القصص:24].
    وهنا أيضًا يعطينا الله مفاتيح الخروج من الضيق والحزن في دعاء فك الكرب في قوله:
    • {إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ} [الأنفال:9].
    • {وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ*فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُنْ مِنَ السَّاجِدِينَ*وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ} [الحجر97 :99].
    • {وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ وَلا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ} [النحل:127]
    • {بَلَى مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ} [البقرة:112].
    • {الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ثُمَّ لا يُتْبِعُونَ مَا أَنفَقُوا مَنًّا وَلا أَذًى لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ} [البقرة:262].
    الحزن يأتي من البعد عن الله، فكلمة الحزن جاءت في القرآن الكريم 42 مرة، وأغلبها يُطمئن الله – سبحانه وتعالى – فيها عباده المؤمنين، أنه لا يصيبهم حزن إذا دعوا ربهم، إذا أنفقوا، إذا وثقوا بربهم، إذا أحسنوا وصبروا وصلوا، وصرفوا أعينهم عن متاع الدنيا؛ ليكتفوا بما وعدهم الله في الآخرة.
    دعاء مُقتضب بصوت الشيخ مشاري بن راشد العفاسي لدفع الهم والغم عن كل مُسلم.

    دعاء فك الكرب كامل

    دعاء فك الكرب كامل
    “يا ودود يا ودود يا ودود، يا ذا العرشِ المجيد، يا مُبدئ يا معيد، يا فعالٌ لما يريد، أسألك بنورِ وجهك الذي ملأ أركان عرشكِ، وأسألك بقدرتكِ التي قدّرت بها على جميع خلقك، وأسألك برحمتكِ التي وسِعت كل شيء، لا إله إلا أنت، يا مُغيث أغثني.
    يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث، أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفةَ عين، سبحان الله العظيم، يا حي يا قيوم، يا نور يا قدوس، يا حي يا الله، يا رحمان اغفر لي الذنوب التي تحِل النقم، واغفر لي الذنوب التي تُورث الندم.
    واغفر لي الذنوب التي تحبس القِسم، واغفر لي الذنوب التي تهتِك العِصم، واغفر لي الذنوب التي تَقطع الرجاء، واغفر لي الذنوب التي تُعجّل الفناء، واغفر لي الذنوب التي ترُد الدعاء، واغفر لي الذنوب التي تمسك غيث السماء.
    واغفر لي الذنوب التي تُظلم الهواء، واغفر لي الذنوب التي تكشِف الغِطاء، اللهم إني أسألك، يا فارج الهم، يا كاشف الغم، مجيب دعوة المضطر، رحمان الدنيا والآخرة ورحيمها، أسألك أن ترحمني برحمةٍ من عندِك تُغنني بها عن رحمة من سواك.
    اللهم إن ضرورتنا قد حَفت، وليس لها إلا أنت، فاكشِفهَا، يا مُفرج الهموم، لا إله إلا أنت سبحانك، إني كنت من الظالمين، اللهم اكفني ما أهمنيِ، اللهم يا حابس يد إبراهيم عن ذبح ابنه، يا رافع شأن يوسف على أخوته وأهله.
    يا من راح عِبرة داود، وكاشف ضُر أيوب، يا مُجيب دعوة المضطرين، وكاشف غم المَغمومِين، أسألك أن (قل حاجتك)، يا فارج الغم، اجعل لي من أمري فرجًا ومخرجًا، يا سامع كل شكوى، وكاشف كل كرب.
    أدعوك يا إلهي دعاء من اشتدت به فاقته، وضعُفت قوته، وقلت حيلته، دعاء المَلهوف المَكروب الذي لا يجد كَشفٌ ما نَزَلَ به إلا مِنك، اللهم بحق قولك: {وَأَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنْتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ} [الأنبياء:83].
    وقولك: {أَنْ لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ*َاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ وَكَذَلِكَ نُنْجِي الْمُؤْمِنِينَ} [الأنبياء87 :88]، فاللهم بحق قولِك هذا، فرج عني ما أَهمنيِ، وتولى أمريِ بلُطفك، وتدارَكنِي برحمتكِ وكرمِك، إنك على كل شيء قدير.
    اللهم بحق قولك: {لَيْسَ لَهَا مِنْ دُونِ اللَّهِ كَاشِفَةٌ} [النجم:58]، اكشِف عني كلَ بلوى، يا عالِم كل خَفيِّة، يا صارِف كل بَليّة، أغثنِي، أدعوك دعاءِ من اشتدت به فاقته، وضعُفت قوته، وقلت حِيلته، دعاءِ الغَريِق المُضطَر.
    ارحمنِي وأغثنِي، والطف بي، وتداركنِي بإغاثتِك، اللهم بِكَ ملاَذِي، اللهم أتوسَل إلَيك باسمِك الوَاحد، والفَرد الصمَد، وباسمك العَظيم فرج عنِي ما أمسِيت فيه، وأصبَحت فيه، حتى لا يُخامر خاطري وأوهامي غبار الخوف من غيركِ.
    ولا يشغِلنيِ أثر الرجاء من سِواك، أجرنيِ، أجرنيِ، أجرنيِ، يا الله، اللهم يا كاشف الغم والهمُوم، ومُفرج الكرب العظِيم، ويامن إذَا أرَاد شيئًا يقول له: كُن فيكون، ربَاه، ربَاه أحاطت بأُمتك الضعِيفة الذنوبِ والمعاصيِ، فلا أجد الرحمة والعناية من غيرِك، فأمِدَنيِ بِها.
    يا لطِيف، يا لطِيف، يا لطِيف، الطف بِي بلُطفِك الخَفِي، وأعني بقدرتكِ، اللهم إني أنتظِر فرجكَ، وأرقَب لُطفَك، فالطف بي، ولا تكلني، إلى نفسيِ ولا إلى غيركِ، لا إله إلا الله الرحمان الرحيم، اللهم إني أنزلتُ بك حاجتِي كُلهَا، الظاهرة والباطنة.
    اللهم اكفني ما أهمني، وما لا أهتم له، اللهم زودنِي بالتقوى، واغفر لي ذنبيِ، ووجهنِي للخيرِ أينما تَوجَهتُ، اللهم يسرنِي لليُسرى، وجَنبنِي العسرى، اللهم اجعل لي من كُل ما أهمنيِ وكرّبني، سواء من أمر دُنيايّ وآخرتيّ فرجًا ومخرجًا.
    وارزقني من حيثُ لا أحتسِب، واغفر لي ذنوبيِ، وثبِت رجاكَ في قلبي، واقطعه مِمَن سِواك، حتى لا أرجو أحدًا غيرُك، يا من يكتفي من خلِقه جميعًا، ولا يكتفِي منه أحد مِن خلقه، يا أحَد، من لا أحَد له انقطع الرَجَاء إلا مِنك.
    أغثنيِ، أغثني، يا عزيز يا حميد، يا ذا العرشِ المَجيد، اصرف عني شّر كُل جَبارٍ عنيِد، اللهم إنكَ تَعلم أني علىَ إسَاءتيَ وظُلميِ وإسرَافِي، أني لم أجعل لكَ ولدًا ولا نِدًا، ولا صاحبةً ولا كفوًا أحدَ، فإن تُعذب فأنا عبدُك، وإن تغفِر فإنك العزيز الحكيم.
    اللهم إني أسألك يا من لا تُغلطه المسائِل، يا من لا يُشغله سَمع عن سَمع، يا من لا يُبرِمه إلحاح المُلِحين، اللهم إني أعوذُ بك من جهد البلاء ودَرَك الشقاء، وسُوء القضاء، وشَمَاتةِ الأعدَاء.
    اللهم اكشِف عني وعن كل المُسلمين كُل شِدة وضِيق وكَرب، اللهم أسألك فرجًا قريبًا، وكُف عنِي ما أطِيق، وما لا أطِيق، اللهم فرٍج عنِي وعن كُل المٌسلمين كُل هم وغم، وأخرجني والمُسلمين من كل كرب وحزن.
    اللهم احرُسنِي بعَينِكَ التي لا تنام، اللهم بحق قولك: {وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا} [الإسراء:81]، أظهِر ليِ الحق، وأظهِرني إلى جانبِ الحق، وانصرنِي على أهلِ الباطلِ، ومن اتهمنِي في عرضِي ودينِي وعقلِي وكُل أُمُورِي بالباطلِ، بقولِك الحق يا حق يا الله.
    اللهم يا فارج الهم، يا كاشف الغم، مُجيب دعوة المضطرين، رحمان الدنيا والآخرة ورحيمهما، ارحمني رحمةً تُغنيني بها عن رحمة سواك، اللهم إني أشكو إليك ضعف قوتي وقله حيلتي وهواني على الناس برحمتك يا رب العالمين.
    أنت رب المستضعفين، أنت ربى إلى من تكلني؟ إلى بعيد يتجهمني أو إلى عدو ملّكته أمري، أسألك بنورِ وجهك أن تفك كربي، يا حبيبي يا رحمان، يا وهاب يا رب أصلح لي شأني كله يا رب العالمين، واللهم صلّ وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه وسلم”.

    فيديو للشيخ محمد الشنقيطي لمناجاة الله

    إليكم فيديو مناجاة ودعاء لله تخشع لها القلوب، وتدمع لها العيون، وتهتز له الأبدان بصوت الشيخ محمد الشنقيطي.

    هذه الأدعية قد أوصانا بها رسول الله –صلى الله عليه وسلم- والتي لا يدعو بها مؤمنًا من قلبه إلا فرج الله عنه همه، ودفع عنه الهم والحزن، دعاء فك الكرب ، هذه الأدعية يمكنكم المداومة عليها ضمن أذكار الصباح والمساء؛ لتحميك من الهموم والظلم وتحرسك باستمرار.

    شارك الموضوع ليستفيد الجميع


    0 تعليقات على " الكرب "

    ثبحت عن مقال ؟

    أرشيف المدونة الإلكترونية

    تغريداتي

    عداد التواصل الإجتماعي

    نموذج الاتصال

    الاسم:

    بريد إلكتروني:

    رسالة :

    عن الموقع

    كوميديا

    المتابعون

    اخبار

    المزيد

    المواضيع المختارة

    حصريات

    المزيد

    حلقات

    المزيد
    جميع الحقوق المحفوظة ل Doucumnt تصميم قالب عالم مدون و حسين سليم